ناسا تحذر دول غرب آسيا من اصطدام ” كويكب مرعب” بالأرض وتتوقع نتائج كارثية

أفادت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، أن كويكب مرعب اقترب بشكل كبير من الأرض، محذرة أنه في حالة اصطدامه سيؤدى لنتائج كارثية كبيرة.

وقالت ناسا إن طول الكويكب الذي يحمل اسم “SP1” ما بين 70 إلى 160 مترا، وأنه يتحرك بسرعة تصل إلى 36.700 ميل فى الساعة.

وأوضحت وكالة الفضاء الأمريكية أن ذلك الكويكب سيكون أقرب ما يمكن للأرض في 3 أكتوبر القادم ، ليطير بارتفاع يصل إلى 5.87 كيلومترا فوق الأرض، وهى مسافة تزيد بمقدار 15 مرة من المسافة بين الأرض والقمر.

تأتي هذه التكهنات تزامنا مع تقرير حديثة أشارت إلى أن كويكب أخر على شكل جمجمة يُعرف رسميًا باسم 2015 TB145 سيمر بالقرب من الأرض خلال شهر نوفمبر المقبل.

وأوضحت التقرير أن هذه ليست المرة الأولى التي يقترب فيها هذا الكويكب من كوكبنا، إذ تم رصده أول مرة في 31 أكتوبر 2015، ويوجد على بُعد 302،000 ميل من الأرض، وهو ما يعادل 1.3 ضعف المسافة من الأرض إلى القمر.

 

ووفقا للتقرير، يتكون الكويكب بشكل عام من الصخور أو المعادن، في حين يتكون المذنب من الجليد والصخور، ويُعتقد أن هذا الكويكب كان في يوم من الأيام مذنبًا ولكنه تحول.